أخبار عربية

الرئيس الفلسطيني أمام مؤتمر “وثائق الملكيات”: لن نقبل بتغيير الوضع القانوني والتاريخي القائم في الأقصى

عادل حامد.

قال رئيس دولة فلسطين محمود عباس، إن كل الشواهد والوثائق التاريخية تؤكد هوية القدس والمسجد الأقصى وجميع المقدسات الإسلامية والمسيحية بعاصمتنا المقدسة.

وشدد سيادته في كلمة ألقاها عبر الهاتف، أمام مؤتمر “وثائق الملكيات والوضع التاريخي للمسجد الأقصى المبارك”، الذي يعقد في مقر جمعية الهلال الأحمر بمدينة البيرة، اليوم الأربعاء، على أنه لن نقبل بتغيير الوضع القانوني والتاريخي القائم في الأقصى.

وقال الرئيس في كلمته، إن صراعنا مع الاحتلال صراع سياسي في أساسه وليس صراعا ضد ديانة بعينها، وأكد أن القدس ليست للبيع وسنسقط المؤامرات كافة التي تستهدف تصفية قضيتنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى