أخبار عاجلة

فى أمسية رمضانية
درع الخريجين للجبالى العائد من موسكو

عادل حامد.

نظمت الجمعية المصرية لخريجى الجامعات الروسية والسوفيتية حفل افطار جماعى بالمركز الثقافى الروسى بالقاهرة “البيت الروسى”، شارك فيه كل من “أليكسى تيفانيان” مدير المراكز الثقافية الروسية فى مصر، و”مكسيم روبين” مستشار السفارة الروسية، والقنصل الروسى “طوربال أوطايف”، و”كونستانتين كورولوف” سكرتير أول سفارة روسيا، و”شريف جاد” رئيس الجمعية والاتحاد العربى لخريجى الجامعات الروسية والسوفيتية والدكتور “فتحى طوغان” الأمين العام لجمعية الخريجين، والدكتور “مجدى زعبل” رئيس جمعية الصداقة المصرية – الاوزبيكية، والدكتور “محمد حنفى الجبالى” عضو مجلس ادارة جمعية الصداقة المصرية-الروسية، والدكتور “محمد نصر الجبالى” رئيس قسم اللغة الروسية بكلية الألسن جامعة عين شمس والدكتورة “سامية توفيق” عضو مجلس ادارة جمعية الخريجين، واعضاء الجمعية الدكاترة “ايمن منتصر” و”تامر فؤاد” والفنان “نبيل بركات” الساحر بالسيرك القومى.
ضمت مائدة الافطار عدداً كبيراً من الاطباق المصرية الشهيرة، التى أشاد بها الحضور الروسى، الى جانب الحلويات الشرقية والرمضانية، واستمتع الاطفال بوجود عربة الفيشار التى فاجأ بها الفنان نبيل بركات الحضور.
كما تم خلال الحفل تكريم الدكتور “محمد نصر الجبالى” المستشار الثقافي ورئيس البعثة التعليمية المصرية فى روسيا الاتحادية سابقاً بعد انتهاء فترة عمله وعودته الى مصر حيث قدم له “شريف جاد” و”فتحى طوغان” درع جمعية الخريجين، كما قام “تيفانيان” بمنحه شهادة تقدير من الوكالة الفيدرالية للتعاون الانسانى الدولى وشئون دول الكومنولث والمغتربين.
هذا وأشار “تيفانيان” الى أن ما قدمه الجبالى فى موسكو كان له عظيم الأثر على تطور العلاقات الثقافية بين مصر وروسيا وأن اسهاماته الكبيرة والمؤثرة ساهمت فى تطوير العلاقات الانسانية بين البلدين.
واضاف “شريف جاد” أن الخريجين فخورون بالأنشطة المتميزة التى قدمها الدكتور “الجبالى” فى روسيا، حيث خرج بالثقافة المصرية الى المكتبات والمتاحف والجامعات الروسية، وتعاونه مع المستشرقيين الروس، كما لعب دوراً متميزاً ساهم فى تطور العلاقات الثنائية ونثق أن خليفته الدكتور محمد السرجانى سوف يحقق المزيد من النجاحات.
فى حين أشاد الدكتور “فتحى طوغان” بالخدمات التى وفرها الجبالى للمبعوثين المصريين فى روسيا، حيث أتاح ولأول مرة الحصول على الخدمات المتعلقة بدراستهم من خلال الانترنت وهو ما ساهم فى توفير الجهد وتخفيف مشقة السفر على هؤلاء الطلاب الذين يقطنون محافظات عديدة فى روسيا.
من جانبه عبر الدكتور “محمد نصر الجبالى” عن سعادته بتكريمه وقدم الشكر لجمعية الخريجين والجانب الروسى، مؤكداً سعادته بالعمل فى روسيا التى يكن لها كل الاحترام وأن ما تم تقديمه وسيُقدم فى المستقبل يؤكد ان العلاقات المصرية الروسية تنتظرها آفاق واسعة للتطور الانسانى والثقافى بين البلدين الصديقين.

عن adel

شاهد أيضاً

أمراء واميرات ودبلوماسيون والشخصيات العامة الدوليه

عادل حامد بالنادي الأوروبي الملكي الدبلوماسي الدولي للأمم المتحدة في دولة ليتوانيا بدول الإتحاد الأوروبيوالمجلس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *